• ×

09:16 مساءً , الثلاثاء 17 يوليو 2018

حقيقة مافيا أنابيب الغاز بالبدرشين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تلقى بريد الحوامدية اليوم رسالة من القارئ "أبو صادق" من أهالي البدرشين يبدي استغرابه فيه من ارتفاع سعر أسطوانة الغاز بمدينة البدرشين عن القرى التابعة لها.
يقول أبو صادق في رسالته: من البداية أحب أن أوضح أن سعر الانبوبة من المصنع 13.10 جنيه –بحسب مصدر بالمصنع - وتصل إلى مجلس المدينة بالإضافة إلى مصاريف النقل ويتم تسليمها الى المسئولين عن التوزيع فى مدينة البدرشين وقراها بـ 15 أو 16 جنيه سعر الأنبوبة وتم بيع الانبوبة فى قرية الشنباب بـ 16 او 17 جنيه وفى قرية سقارة بـ 16 جنيه وقرية المرازيق بـ 18 جنيه وقد تم نشر هذه الأسعار على مواقع التواصل الاجتماعى.
وفى مدينة البدرشين يصل سعر الانبوبة من 22 الى 25 جنيه فمن المسئول عن الفساد والتفاوت فى هذه الاسعار .
هل هم المسئولون عن التوزيع أم المجلس المحلى مع العلم أن أحد المسئولين عن التوزيع يعمل بالحكم المحلى وقد حدث خلاف بين المسئولين عن التوزيع بسبب تفاوت الأسعار إلى حد وصل إلى اتهام بعضهم البعض بالتربح من هذا الموضوع الذى هو فى الاصل عمل خدمى تطوعى لخدمة اهالى المركز ووصلت الى حد تهديد أحد الاشخاص المسئولين عن التوزيع وقد تم الاجتماع بهم فى أحد المقرات للصلح بينهم وقد اتفقوا على تحديد سعر الانبوبة لكى يصل إلى 22 جنيه بعد الصلح بينهم فمن المستفيد من هذا الفرق فى السعر مع العلم أن الفارق يصل من 4 الى 6 جنيهات والمتضرر الوحيد هو المستهلك الفقير .......!
بواسطة : Admin
 1  0  18291
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-30-2016 01:23 مساءً ابراهيم المليجى :
    هذه الحالة ليست فى البدرشين فقط ولكنها هنا ايضا فى الحوامدية سعر الانبوبة يتراوح ما بين 25 الى 30 جنية حسب الاماكن والمستودع يباعها بداخله بسعر يبدأ من 18 : 20 جنيه فى غياب التموين والسريح يتحكم فى السعر الموضح عاليه فاين دور الرقابه التموينية والمحليات فى هذا الموضوع انهم فى نوم عميق لا يشعروا بحق المواطن محدود الدخل فى الحياة الكريمه التى هى الهدف الآن كفايه عليه ارتفاع فى جميع السلع الاساسيه من كهربه ومياه وغير مستلزمات الحياة الضروريه من ماكل وسكن وملبس وعلاج وغيرهم

القوالب التكميلية للأخبار

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 09:16 مساءً الثلاثاء 17 يوليو 2018.